منتدي مخصص لأنساب الأشراف والتعارف وصلة الرحم بينهم


    الشريف عبدالله بن إدريس

    شاطر

    Admin
    admin
    admin

    المساهمات : 16
    تاريخ التسجيل : 22/11/2009

    الشريف عبدالله بن إدريس

    مُساهمة  Admin في الأربعاء ديسمبر 02, 2009 4:10 am

    من فرع الأشراف الوزانيين الطيبين وهو من أحسن أنساب مولاي عبد الله الشريف وفيهم كانت المشيخة والرئاسة العلمية ولقد نالوا بركات عمهم مولاي التهامي بن مولاي محمد بن مولاي عبد الله الشريف , مولاي التهامي هو شقيق مولاي الطيب ولقد - كما هو مشهور عن الشرفاء الوزانيين - دعى على نسله أي مولاي التهامي واثنى على نسل مولاي الطيب أخيه.
    نسبه الشريف :
    هو الحاج عبدالله بن إدريس بن محمد بن علي بن أحمد بن الطيب بن محمد بن عبدالله (الوزاني)بن ابراهيم بن موسي بن الحسن بن موسي بن ابراهيم بن عمر بن أحمد بن عبدالجبار بن محمد بن يملح بن مشيش (سليمان) بن ابي بكر بن علي بن بوحرمه بن عيسي بن سلام العروس (سليمان) بن أحمد المزوار بن علي الحيدره بن محمد بن إدريس الأزهر بن إدريس الأكبر بن عبدالله المحض بن الحسن المثني بن الحسن بن علي الكرار وفاطمة الزهراء رضي الله عنهم أجمعين .

    هو ثاني ابناء الشريف إدريس الوزاني اليملحي المشيشي العلمي الإدريسي الحسني .والذي رحل أسلافه من منطقة ميسور بالمغرب إلي منطقة وازان .
    و كان أكبر إخوانه هو الشريف محمد بن إدريس والذي اشتهر بحفظه للقرآن والتدريس في زاوية والده ثم خلف والده إدريس بعد وفاته وكان يكفل إخوانه الصغار وقد قام بتحفيظ بعضهم للقرآن (الذين كان يكبرهم بعدد من السنوات )مثل الشريف احمد بن إدريس جد ادارسة عسير وصاحب الطريقة الاحمدية الإدريسية في مصر والسودان وغيرها .اشتهر محمد أعلاه بأنه صعب المراس وكان يعاقب طلاب الخلوه علي تأخير الجزء المخصص للحفظ إذا فات علي صاحبه. ويوجد أثر شج في رأس الشريف احمد بن إدريس وكان اصحابه يرونه عندما يتوضأ فيسألونه عن ذلك فيترحم علي اخيه محمد ويقول : رحمه الله أخي محمد نفعني .وسبب الشج هذا أنه كان إذا فات الليل ولم يحفظ سسبعه من القرآن كان يضربه باللوح علي رأسه .

    توفي الشريف إدريس والد الشريف عبدالله بن إدريس في ريعان شبابه حيث توفي وعمره في الأربعينات لعلة لم تمهله طويلا ثم انتقلت خلافته لأكبر ابنائه محمد والذي توفي فانتقلت الخلافه ل عبدالله وقد قام بتربيه أخوه الشريف أحمد بن إدريس حتي شب قويا وبدأ رحلاته وأسفاره علما بأنه قد ارسله في البداية لأخواله حتي يواصل تلقي بعض العلوم لديهم .

    ابناء الشريف عبدالله بن إدريس :
    محمد
    أحمد
    ابراهيم
    موسى (الشريف القنطرة ) وهذا كان لقبه , لأنه مر على مكان في منطقة على واد بهت قرب مكناس وكان يقول لهم ستبنى هنا قنطرة ,و بنيت بعد ذلك قنطرة كما أخبر , ولقد لقبوه سيدي موسى القنطرة _ واغفل ذكره المؤرخون لأنه كان كثير الأسفار وهو لم يتزوج حتى وصل سن الأربعين وقد كان سائحا في بلاد الله قليل المكوث في مكان واحد وله ذرية كثيرة في بلاد الهبط بالمغرب وفي بلاد النوبة بالسودان .

    بنات الشريف عبدالله بن إدريس :
    فاطمة
    خديجة
    عاقله

    لم تعقب منهن إلا فاطمة والأخريات انقطع عقبهن في الطبقة الأولى من الأحفاد.

    ولهم ذرية منتشرة بنواحي تازة وفاس وأزرو وميسور , ولهم اوقاف في صفرو لازالت ولقد كان لسيدي عبد الله بن إذريس ذرية في طرابلس صهارت الأشراف الأسامرة من نسل سيدي عبد السلام الأسمر رضي الله عنه
    .

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة سبتمبر 22, 2017 7:56 pm